بسم الله الرحمن الرحيم

من الثابت ان العملية التعليمية تقوم على مثلث من الاركان تتمثل بالطالب والمدرس والمنهج تكون تحت مظلة المؤسسة التعليمية، وهذه المنظومة العلمية المتكاملة تكون محكومة بقواعد قانونية مختلفة تحدد حقوق والتزامات الاطراف على نحو متوازن يخدم المصلحة العلمية في النهاية قبل كل اعتبار وان كل جهد انساني في هذا الاطار يقتضي ان يصب بهذا الاتجاه. تسعى كلية القانون في جامعة بابل الى استثمار تلك القواعد في سبيل تطوير هذه المنظومة من خلال متابعة ورصد المتغيرات التشريعية على المستوى الاجرائي والموضوعي والوقوف عليها تحليلا وتأصيلا وتشجيع فرص البحوث الميدانية التي تحل المشاكل الانية او المستقبلية وفقا لمنهج بحثي يقوم على الوقائع والمعززة ببيانات علمية موثقه، وكل ذلك من اجل الخروج بنتائج تحسن من مستوى كفاءة هذه القواعد لغرض تحسين مستوى اداء المنظومة ومطابقتها للمعايير العالمية.


عمـيد كلية القانون وكالة
د.عبد الرسول عبد الرضا الأسدي