تدريسي في كلية القانون يشارك في ندوة علمية افتراضية في جامعة ميسان
 التاريخ :  01/12/2020 07:13:09  , تصنيف الخبـر  كلية القانون
Share |

 كتـب بواسطـة  مصطفى فلاح كاظم  
 عدد المشاهدات  139


 
تدريسي في كلية القانون يشارك في ندوة علمية افتراضية في جامعة ميسان




شارك التدريسي في كلية القانون / جامعة بابل الاستاذ المساعد الدكتور اسماعيل نعمة عبود في الندوة العلمية الافتراضية
و الموسومة بـ ( دور التشريعات في تعظيم ايرادات المنافذ الحدودية و اثرها في مكافحة غسيل الاموال ) و التي اقامتها
كلية القانون / جامعة ميسان بالتعاون مع كلية الحقوق في الجامعة اللبنانية يوم الخميس الموافق 26 / 11 / 2020 حيث
حاضر فيها كل من أ. د جيهان حسين فقيهمن الجامعة اللبنانية و أ. م. د ايميل جبار عاشور من جامعة ميسان و م. زينب عبد
الكاظم حسن من جامعه ميسان .










 
و تضمنت الندوة العلمية الافتراضية ظاهرة غسيل الأموال آفة العصر. وأم الجرائم، وهي جريمة منظمة لها اساليبها ومناهجها وتعد
من اخطر الجرائم المالية بسبب انعكاساتها المباشرة على الجوانب الفكرية والاقتصادية والسياسية والاخلاقية على مستوى الافراد و
المجتمع والمؤسسات، وهي واحدة من ابرز المشكلات الاقتصادية تعقيداً لانها تسهم في تعظيم حالة اختلال التوازن والاستقرار اللذين
يعدان الركيزة الاساسية لتحقيق مجتمع الرفاهية والتنمية والتطور ،وتعرفه المنظمة الدولية الجنائية الانتربول أي عمل أو الشروع في
عمل يهدف الى التكتم أو التستر على طبيعة الاموال المكتسبة بصورة غير مشروعة بحيث تبدو و كأنها جاءت من مصادر مشروعة.
و تعريف اخر بانه اخفاء وطمس المصدر الحقيقي للاموال المودعة لدى الجهاز المصرفي و الناتجة عن عملية غير مشروعة بهدف
اكسابها صفة شرعية